Monday, December 18, 2017

 برعاية مؤسسة الامام الشيرازي العالمية

من نحن

فتية في العمر والتجربة اجتمعنا لنصرة أهل البيت عليهم السلام بلغة الفن التجسيدي والابداع، باذلين الجهد (بما للكلمة معنى) لاحياء تراثهم الغفيروالمليء بالدروس والعبر، وبلغة العصر.

وآخرون، جمعتنا الغيرة والحمية، باذلين جهدهم لدعم مشاريعنا بالهمة العالية والعطاء من الاعتبارات وماء الوجه.

وما فهمناه واستلهمناه من النصوص الدينية، يحتم علينا ان نبقى انفسنا في دائرة الهم والغم في مظلوميتهم (عليهم السلام) ليشملنا: نفس المهموم لنا تسبيح ...

ونمد يد العون لمن يتمكن من مشاركتنا همومنا لنستكمل مابقي من الخطوات.